“العيمش مايا “من المهد الى خشبة المسرح. موهبة جمعت بين كل الفنون


قبل 22 سنة خرجت للحياة وهي تحمل معها عديد المواهب بدات تظهر على ارض الواقع منذ نعومة اضافرها وتفتح عينيها وجدت مايا نفسها فوق خشبة المسرح تصول وتجول لتخترق عالم التمثيل بكل براعة وانسيابية متنقلة من الخشبة إلى الشاشة وصولا إلى السينما في حركة تصاعدية لخصت تجربة 11 سنة من الجهد المتواصل حبا في شيئ امنت به


مايا رغم صغر سنها حققت انجازات عجز عنها الكبار


لم تقتصر اعمال وادوار مايا على التمثيل وفقط بل تقمصت ادوارا بطولية ومشاركات في عدة اعمال مسرحية في ادوار بطولية متحصلة بذلك على جوائز قيمة منها 4 مرات جائزة احسن ممثلة ، وتقوم حاليا وللسنة الثانية على التوالي بالمشاركة في مسرحية من انتاج مسرح سيدي بلعباس والذي قد توجت من خلاله السنة الماضية بجائزة مسابقة مهرجان مستغانم،


ماذا تحمل من مواهب مايا داخل التمثيل وخارجه ؟


خارج المسرح مشاركات في 08 اعمال سنيمائية بين افلام طويلة وقصيرة وتجربة وحيدة في التلفزيون مع المخرج الاردني بسام المصري سنة 2016،
وبالاضافة الى ماسبق تمارس مايا الرقص التعبيري كونه مكمل للمسرح وعدة ومضات اشهارية ، وخارج التمثيل تقوم ايضا مايا بالترويج لمنتجات شركة فرنسية للملابس كسفيرة لهذه العلامة بالجزائر ،


ماهي طموحات مايا الفنية ؟

وكان طوفان الابداع لمايا غطى كل المجالات ونار شوقها لبلوغ مراتب اكبر من سنها التهمت كل المراحل لتتواصل مايا مسيرتها الفنية بمشاركة بطولية في مسرحية من انتاج المسرح الجهوي لسيدي بلعباس للمخرج عزالدين عبار بعنوان ” الجدار الخامس “، ومن المنتظر مشاركة هذه المسرحية في مسابقة مهرجان المسرح المحترف بالعاصمة وهو ما يفتح لمايا افاقا امالا واسعة لخوض تجارب اخرى بالتلفزيون ،كونها لمو تخض تجارب كبيرة على شاشة التلفزيون ، لتتربع بذلك على عرش التمثيل بالجزائر ولما لا بكبرى المحافل الدولية والمهرجانات العالمية

عن admin

اترك تعليقاً