وزير الإتصال يؤكد هناك محاولات قرصنة تطال حاليا المواقع الالكترونية المدافعة عن مصالح الجزائر


كشف وزير الاتصال، الناطق الرسمي للحكومة عمار بلحيمر عن تعرض العديد من المواقع الالكترونية المعروفة بدفاعها عن مصالح الجزائر لمحاولات قرصنة، خاصة أثناء عملية نقل المحتوى والتوطين إلى داخل الجزائر.

وفي حوار أدلى به للموقعين الإلكترونيين ”الحدث-dz” و”الجزائر الجديدة .dz”، أشار بلحيمر إلى رصد محاولات قرصنة تطال حاليا العديد من المواقع الإلكترونية المعروفة بدفاعها عن مصالح الجزائر، لاسيما أثناء عملية نقل المحتوى والتوطين إلى داخل الجزائر، حيث تعمل مؤسسة البث الإذاعي والتلفزي على صدها.
وعن “العوائق” التي يواجهها أصحاب المواقع الالكترونية مع المؤسسات الموكلة بعملية التوطين ضمن النطاق (.dz)، ذكر الوزير بأن مركز البحث في الإعلام العلمي و التقني (CERIST) يعد الجهة الوحيدة في الجزائر المعنية والمؤهلة لمنح هذا التوطين.
وتتمتع هذه الهيئة العمومية السيادية بصلاحيات التعاقد مع مؤسسات مناولة هي عبارة عن شركات ناشئة تقدم خدمات في مجال إنشاء وإيواء المواقع الالكترونية.

وإلى جانب مؤسسات المناولة، لفت السيد بلحيمر إلى وجود مؤسسات عمومية لها الإمكانيات التقنية والبشرية اللازمة لتوفير خدمة إيواء المواقع الإلكترونية مهما كان حجمها، على غرار مؤسسة البث الإذاعي والتلفزي و وكالة الأنباء الجزائرية واتصالات الجزائر إلى جانب المؤسسات الخاصة التي تقوم بنفس المهام.

وبهذا الخصوص، يرى السيد بلحيمر بأنه “من الطبيعي أن تعترض التجربة الفتية للمواقع الإلكترونية المقننة والتي لم تتعد الأربعة أشهر، بعض المشاكل”، غير أنه أكد بأن المعنيين “لن يدخروا جهدا، كلا حسب اختصاصه، للتكفل بالانشغالات المطروحة”.

عن admin

قم أيضا بتفحص

النص الكامل لتصريح وزير الخارجية رمطان لعمامرة :

تبعا لإعلان المجلس الأعلى للأمن عن قراره بشأن العلاقات الجزائرية-المغربية، اسمحولي أن أتلو على مسامعكم …

تقديم المشتبه بهم في اغتيال جمال بن اسماعيل أمام وكيل الجمهوريةبمحكمة سيدي أمحمد

ويتعلق الأمر بـ أكثر من 90 مشتبها بهم، حيث يتم الإستماع إلى أقوالهم من طرف …

أهم قرارات اجتماع مجلس الوزراء المنعقد اليوم

ترأس رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، اليوم الأحد، اجتماع مجلس الوزراء. ودرس الاجتماع عددا من …

اترك تعليقاً